الأربعاء، 31 أغسطس، 2011

لحظه اشتياق


أبحث عنك
لا اعلم لما دوما ابحث عنك
اشتاق لصمت الحديث معك
اشتاق لرواياتك التي تحاورني بها
لصمتك حين تسمعني بجنوني بعنفواني بطبيعتي

ارسم عيناك كل يوم

واتخيل رسمك ليلاتي

واشتاق لتضمني الى صدرك الحنون

أهرب منك ولا اجد ذاتي الا معك

أشتكي اليك ضعفي حزني المي
صمتي جرحي

أريدك بجانبي كما انت دوما ً
فمشاعري تنساب خلسه مني اليك تهرب
احوال الهروب كثيرا لكني دوما اعود اليك
فأني لا اجيد الهروب منك
لانك تسكن كل زوايا حياتي

أنت من يجيد التصنت على مشاعري
يهزني فيك جبروت الابطال
وحنان الاباء الذي اشعر به من تلك التنهيدات الصامته
وبراءة الاطفال وغزل العشاق
وشوق المجنون ليلى
وغيرة الشداد عنتر
و لهفة ذاك الشاعر نزار

حلم انت ،،، فقلبي بك يخفق يرتجف خوفا من دونك
نبضة تلو الاخرى ترددك كلك بداخلي
فانت تهز الانسان بداخلي
تمتلك ذاتي كأنها ملك لك
بحنانك انهارت كل قواي
صعب تحمل عب ء مشاعري

فبلحظات يأسي كنت ابحث عنك
جئتك اشتكي منك اليك
رغم المسافات فانا لا اريد ان اشعر الا بوجودك
وبقلبك الكبير ان يحتويني
أتـصدقني؟!!

الاثنين، 29 أغسطس، 2011

اول عيد مش سعيده فيه

اه مش سعيده ولا حسا بفرحه عيد
شعور غريب حساه بانى نقصنى حاجه مش حساها
بالرغم ان دا اول عيد ليا  فى حياتى الزوجيه
اه اهل زوجى شغلنى بس قلبى مش سعيد
نفصنى فرحتى
نقصانى امى بجد
وحشانى اوووى يا امى
الله يرحمك ياارب
لو كانت امى عايشه مكنوشى اهلى الا عايشه فى وسطهم عملونى المعامله دى
حسا انهم بيشغلونى عنها
بيحولوى يسعدونى دايما
مش محسسنى بوفاه امى والا ابويا
بس انا حسيت بيهم اليومين دول
يمكن علشان الحد الا كنت شيفاه فيه اهلى وحياتى ودنيتى بعيد عنى
من دقايق حست ان قلبى مقبوض اول ما بصيت على غرفتى
بتخيل فيها كل ضحكه حسيت بيها بجد مع حبيبى
واحشنى اوووى
بعدك عنى يا حبيبى مموتنى
كل ما بتوحشنى بغمض عينى واحط ايدى على قلبى
علشان احسك قدامى
وكل ما ريحتك بتوحشتنى
افتح دولابى واشم فى هدومك
وبقعد اكلمهم وبتخيل انهم بيردوا عليا
ولسه من دقايق كلمتهم وقلتلهم كل سنه وانت طيب ومن قلبى اقرب
بحبك اووى
ومفتقداك اوى

كل الا ملينى ابكى
وابكى بحرقه
بمجرد انى اتخيل ان اول عيد مابينا يا حبيبى تكون انت بعيد عنى
تلك اللححظه العارمه بالبكاء تقتلنى شياء فا شىء
لا اعلم تحديدا مالسبب الا ان قلبى حزين قليلا
اه كلا اكذب انه حزين جداااا
تلك الرغبه تقتلنى تشعرنى بغصه
لا اعلم ماذا افعل او اتصرف بتلك اللحظه غير انى اغمض عينى وابكى
اغلقها وابكى بكبرياء
ولكن الى متى ساشعر بتلك الرغبه
ماللذى اذيته بحق نفسى
لااشعر بيها دون سابق انذار
رغبه لا شفاء منها اطلاقا
سوى انى اشتهى الارتماء بحضن حبيبى لاابكى بحرقه
اخشى بانى قد امزق ثيباه من شده بكاء
فقط اريد اخلاء عقلى من التفكير فى بعد حبيبى وزجى عنى
وحشتنى بجد
وسامحنى فى بكائى ولكنه بمجرد التفكير فى بعدك عنى فى اول عيد يمر علينا



السبت، 27 أغسطس، 2011

تمنيت منك يارب


بما انه اول بوست كتابه ليا فى مدونتى الجديده
فاحبا انى اكتب كادعاء لربى
ولى زوجى
ويارب اتقبلها منى فى ايامك المفترجه يااارب

لطالما تميت ودعوت
الباري أن يضعها
في كفوف أقداري
كي أعيش بها من عمري ما بقالي

أن يحفظ و يحمي

شخصٌ صدفة ُ به جمعتني

فقد كنت من قبل أن اراه
رسمته من محض خيآلآتــي
ولان تحققت تلك الخيالات
ونضجت جميع الأمنيات
حقيقةً اتمنى أن لآتزول
لا تهرب ولا تجرحني
الهي
أنت من غيرت قدري
ووضعت ذاك القلب امامي
طهرة كطر حبات مطر

ينبض بحب وبكل عطاء

أسألك ان يقيم بين أضلُعي حبه للابد

لأنني أنثى اخاف الرحيل
وأخشى الودآع
وأهرب من الوجع للوحده
فأنا مجرد أوراق ورده ياسمين قد تذبل
ويحملها الهوآء نحو اللآشيئ
دونه
أبقيه دام انك لم تأخذ أمانتك مني
يارب العالمين